الجمعة، 21 يناير، 2011

رسالة إلي الصديق عدنان زاهر ........ بين حصان الكفار و إنسان التوجه الحضاري

العزيز عدنان زاهر
أهدي إليك و لكل من إستضافته سجون السلطة و بيوت الأشباح و لشعبنا المغلوب على أمره هذا الخبر.
حكمت أحد المحاكم المحلية في يوركشاير في شمال إنجلترا أمس على أحد المواطنيين بالسجن ثلاثة أشهر لحبسه لحصانه لمدة عامين في داحل الاسطبل و عدم سماحه له بحرية الحركة في المزرعه وذكر في الحيثيات إن حرمان الحصان من الحرية قد ساهم في تدهور حالته الصحية و النفسية.
و أوصى القاضي أن لا يسمح لهذا الشخص مستقبلا بالعمل مع أو إمتلاك أي نوع من الحيوانات.
و لم أستطع أن أمنع خيالي ألا يسرح بين حقوق حصان الكفار وحقوق إنسان التوجه الحضاري وتذكرت سؤالك المحبب انت الناس ديل بي جدهم قايلين انهم بينقذوا فينا يعني لو قالوا ليهم تعالوا سنفكوا أبوو خاشنا كان عملوا شنو.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق